بوابة القدس المفتوحة - بيان الخصوصية - الاتصال بنا - المفضلة ستايل اخضر ستايل بنفسجي ستايل زهري ستايل احمر ستايل تركواز
بوابة القدس STqou.com
برنامج الامتحانات النهائية جامعة القدس المفتوحة الفصل الأول 1141
بوابة القدس المفتوحةمنتديات طلاب القدس المفتوحةوظائف شارغرة في فلسطينالقرآن الكريمتفسير الأحلامتؤوريا فلسطينمركز رفع ملفاتيالمكتبة الالكترونيةكاشف الياهوفيديو اطفالالعاب

العودة   منتديات طلاب القدس المفتوحة > نافذة على المجتمع > الكلية العامة > ارشيف المنتدى

ارشيف المنتدى قسم المواضيع المنتهية والمؤرشفة

طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

ارشيف المنتدى

قسم المواضيع المنتهية والمؤرشفة


 
 
المشاهدات 12280 أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 08-12-2007, 07:47 AM
طالب مميز
محمد زياد غير متواجد حالياً

 

الملف الشخصي
رقــم العضويـة: 2504
تاريخ التسجيل: Jun 2007
العــــــمــــــــر: 28
المشاركـــــات: 421  [ للمزيد هنا ]
عــدد النـقــاط: 2049
قوة التـرشيــح: محمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond repute
طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

السلام عليكم ..


صباح / مساء


معطر بعبير الورد


موضوعي ..


هل تعرف كيف تنمي شخصيتك؟؟



ماذا نعني بالشخصية ؟


اختلف علماء النفس كثيراً في تعريف الشخصية ، حتى وصل عدد تعاريف الشخصية إلى أربعين تعريفاً.

ويحددها بعض الباحثين على أنها: ( مجموعة الصفات الجسمية والعقلية والانفعالية والاجتماعية التي تظهر في العلاقات الاجتماعية لفرد بعينه وتميزه عن غيره )

لماذا الاهتمام بالشخصية ؟

بسبب الواقع العالمي المنكوس حيث بات الإنسان يعيش غريباً معزولاً عن أعماق ذاته ، ويحيا مقهوراً من أجل الوسط المادي الذي يعيش فيه .
إن خلاص الإنسانية الأكبر لن يكون إلا بالنمو الروحي والعقلي للإنسان ، وتحسين ذاته وإدارتها على نحو أفضل ، وليس في تنمية الموارد المحدودة المهددة بالهلاك .
إن تنمية الشخصية لا يحتاج إلى مال ولا إمكانات ولا فكر معقد ، وإنما الحاجة تكمن في الإرادة الصلبة والعزيمة القوية .
تعلمنا تجارب الأمم السابقة أن أفضل طريقة لمواجهة الخارج وضغوطه الصعبة هي تدعيم الداخل وإصلاح الذات واكتساب عادات جديدة ثم يأتي بعد ذلك النصر والتمكين .


ما شروط تنمية الشخصية ؟

لا تنسى هدفك الأسمى
ونقصد ذلك الهدف الأعلى الذي يسمو فوق المصالح المادية والغايات الدنيوية ، ولا يواجه المسلم مشكلة في تحديد الهدف الأكبر في وجوده ، ولكن المشكلة تكمن في الغرق في تفاصيل الحياة وتعقيداتها ، وبالتالي يصبح إحساسنا وشعورنا للهدف ضعيفاً رتيباً ، مما يجعل توليده للطاقة التغييرية لا تصل إلى المستوى المجدي لتنمية الذات.


الشعور بالمسؤولية

حين يشعر الإنسان بجسامة الأمانة المنوطة به ، تنفتح له آفاق لا حدود لها للمبادرة للقيام بشيء ما ، يجب أن يضع نصب عينيه اللحظة التي سيقف فيها بين يدي الله عز وجل فيسأله عما كان منه ، إن علينا أن نوقن أن التقزم الذي نراه اليوم في كثير من الناس ما هو إلا وليد تبلد الإحساس بالمسؤولية عن أي شيء !!

الإرادة الصلبة والعزيمة القوية

وهي شرط لكل تغيير ، بل وشرط لكل ثبات واستقامة ، وفي هذا السياق فإن ( الرياضي ) يعطينا نموذجاً رائعاً في إرادة الاستمرار ، فهو يتدرب لاكتساب اللياقة والقوة في عضلاته ، وحتى لا يحدث الترهل فإن عليه مواصلة التدريب ، وهكذا فإن تنمية الشخصية ما هي إلا استمرار في اكتساب عادات جديدة حميدة .

ما هي مبادئ تنمية الشخصية ؟

التمحور حول مبدأ

إن أراد الإنسان أن يعيش وفق مبادئه ، وأراد إلى جانب ذلك أن يحقق مصالحه إلى الحد الأقصى ، فإنه بذلك يحاول الجمع بين نقيضين !! ، إنه مضطر في كثير من الأحيان أن يضحي بأحدهما حتى يستقيم له أمر الآخر ، وقد أثبتت المبادئ عبر التاريخ أنها قادرة على الانتصار تارة تلو الأخرى ، وأن الذي يخسر مبادئه يخسر ذاته ، ومن خسر ذاته لا يصح أن يقال أنه كسب بعد ذلك أي شيء !!

المحافظة على الصورة الكلية


إن المنهج الإسلامي في بناء الشخصية يقوم على أساس الشمول والتكامل في كل الأبعاد ، وليس غريباً أن نرى من ينجذب بشكل عجيب نحو محور من المحاور ويترك باقيها دون أدنى أدنى اهتمام ،وحتى لا نفقد الصورة الكلية في شخصياتنا يجب أن نقوم بـ :

النظر دائماً خارج ذواتنا من أجل المقارنة مع السياق الاجتماعي العام
النظر الدائم في مدى خدمة بنائنا لأنفسنا في تحقيق أهدافنا الكلية
العهود الصغيرة
إن قطرات الماء حين تتراكم تشكل في النهاية بحراً ، كما تشكل ذرات الرمل جبلاً ، كذلك الأعمال الطيبة فإنها حين تتراكم تجعل الإنسان رجلا عظيماً ، وقد أثبتت التجربة أن أفضل السبل لصقل شخصية المرء هو التزامه بعادات وسلوكيات محددة صغيرة ، كأن يقطع على نفسه أن يقرأ في اليوم جزء من القرآن أو يمشي نصف ساعة مهما كانت الظروف والأجواء ، ليكن الالتزام ضمن الطاقة وليكن صارماً فإن ( أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل )


المهمات الشخصية


يجب أن تكون لدينا مجموعة من الوصايا الصغرى تحدد طريقة مسارنا في حركتنا اليومية ، وهي بمثابة مبادئ ثابتة :

اسع لمرضاة الله دائماً
استحضر النية الصالحة في عمل مباح
لا تجادل في خصوصياتك
النجاح في المنزل أولاً
حافظ على لياقتك البدنية ، ولا تترك عادة الرياضة مهما كانت الظروف
لا تساوم على شرفك أو كرامتك
استمع للطرفين قبل إصدار الحكم
تعود استشارة أهل الخبرة
دافع عن إخوانك الغائبين
سهل نجاح مرءوسيك
ليكن لك دائماً أهداف مرحلية قصيرة
وفر شيئاً من دخلك للطوارئ
أخضع دوافعك لمبادئك
طور مهارة كل عام


تنمية الشخصية على صعيد العلاقات مع الآخرين:

تحسين الذات أولاً
في داخل كل منا قوة تدفعه إلى الخارج باستمرار ، فنحن نطلب من الآخرين أن يقدروا ظروفنا وأن يفهموا أوضاعنا وأن يشعروا بشعورنا ، ولكن قليل من الناس من يطلب هذا الطلب من نفسه ، قليل منهم من يقدر شعور الآخرين ويفهم مطالبهم ، إن الأب الذي يريد من ابنه أن يكون باراً مطالب بأن يكون أباً عطوفاً أولاً ، والجار الذي يريد من جيرانه أن يقدموا له يد العون يجب أن يبذل لهم العون وهكذا ... ، ليكن شعارنا : ( البداية من عندي ...)

الإشارات الغير لفظية
إننا بحاجة في كثير من الأحيان أن نعبر عن تقديرنا وحبنا للآخرين بشكل غير مباشر يفهمه الآخرين ، إن الإشارات الغير لفظية والتي تمثل عيادة المريض أو تقديم يد العون في أزمة أو باقة ورد في مناسبة أو حتى الصفح عن زلة لهو في الغالب أشد وأعمق تأثيراً في النفس البشرية ، ولا شك أن هذا الأمر بحاجة إلى معرفة ومران وتمرس لكي نتقنه ...

المسافة القصيرة

ما أجمل أن يصطفي الإنسان من إخوانه من يكون له أخاً يستند إليه في الملمات ويعينه وقت الشدائد ويبوح له بما في نفسه ، فيسقط معه مؤونة التكلف من جراء تلك المسافة القصيرة التي تقرب قلوبهم إلى بعضها ، والإنسان بحاجة ماسة إلى هؤلاء ، فقد أثبتت بعض الدراسات أن الذين يفقدون شخصاً يثقون به وقريباً منهم لهم أشد عرضة للاكتئاب ، بل وإن بعض صور الاضطراب العقلي تنشأ من مواجهة الإنسان لمشاق وصعوبات كبرى دون من يسانده ، لذلك إن وجد الإنسان ذلك الأخ الحميم ، فليحسن معاشرته ، وليؤد حقوقه ، وليصفح عن زلاته .

الاعتراف والتقدير
من الأقوال الرمزية : كل شخص يولد وعلى جبهته علامة تقول : ( من فضلك اجعلني أشعر أنني مهم ) ، فكلما وقع اتصال بين الناس تناقلوا بينهم رسالة صامتة تقول : ( فضلاً اعترف بكياني ، لا تمر بي غير آبه )، فالإنسان مهما كان عبقرياً وفذاً وناجحاً فإنه يظل متلهفاً لمعرفة انطباع الناس عنه ، وكثيراً ما يؤدي التشجيع إلى تفجير أفضل ما لدى الأمة من طاقات كامنة ، وكان ذلك فعل النبي صلى الله عليه وسلم حيث وصف أصحابه بصفات تميزهم عن غيرهم ، إن اكتشاف الميزات التي يمتلكها الناس بحاجة إلى نوع من الفراسة والإبداع ، وقبل ذلك الاهتمام ...

تأهيل النفس للعمل ضمن فريق
إن الواقع يشهد أننا نعيش في عالم يزداد فيه الاعتماد على المجموعات في إنجاز الأعمال ، وذلك لتعقد المهمات في العمل الواحد ، وحتى يرتفع مستوى الأداء والإنتاجية في العمل ، إن كثير من الناس يعيش حالة من النمو الزائد في الفردية ، فتجده ينجح في أعمال كثيرة تتطلب عملاً فردياً ، فإذا ما عملوا في لجنة أو مجموعة فإنهم يسجلون نتائج سلبية وغير مشجعة ، ومردود ذلك على نهضة الأمة في منتهى السوء !! ، وحتى يتأهل الإنسان للعمل ضمن فريق فإنه بحاجة لأن يتدرب على عدة أمور منها :

حسن الاستماع والإصغاء لوجهة نظر الآخرين

فهم كلاً من طبيعة العمل ودوره في ذلك العمل
فهم الخلفية النفسية والثقافية لأفراد المجموعة التي يتعاون معها
الحرص على استشارة أفراد المجموعة في كل جزئية في العمل المشترك تحتاج إلى قرار
الاعتراف بالخطأ ومحاولة التعلم منه
عدم الإقدام على أي تصرف يجعل زملاءه يسيئون فهمه
عدم إفشاء أسرار العمل أو التحدث عن أشياء ليست من اختصاصه
المبادرة لتصحيح أي خطأ يصدر من أي فرد من أفراد الفريق وفق آداب النصيحة
تحمل ما يحدث من تجاوزات وإساءات من الأفراد واحتساب ذلك عند الله تعالى
إذا تعذر عليه الاستمرار ضمن الفريق فعليه أن يفارقهم بإحسان وأن يستر الزلات

**********************************

كيف تكون جذابا ؟

في كل شخص رغبة في الاستئثار بإعجاب الآخرين والإستحواذ على ثنائهم ،وهذه من سمات الحياة الشخصية المحبوبة قد تحظى بإعجاب الناس ولكن مثل هذا الإعجاب يتبدد كالدخان في الهواء إذا لم يسانده جمال الروح و أهم عنصر في جمال الروح هو الجاذبية وإليك عشر قواعد تشكل أهم مقومات الشخصية الجذابة :

عدم البوح بالمتاعب الخاصة

فالحزن والألم والضيق عناصر موجودة أصلا في الإنسان ولا يمكن له التخلص منها ولكن لابد من إخفائها أو تقليلها قدر الإمكان حتى لا يسأم الآخرون لأنهم غير مجبرين على المشاركة في أحزاننا

فهم الآخرين
ومن المستحسن محاولة فهم مشاكل الآخرين وأن تكون شخص مجامل ليس فقط في المناسبات الكبيرة بل في الصغيرة ايضاً كما يجب إحترام أحزان الآخرين وإبداء السرور في أفراحهم

علم الإستماع

فالإستماع للآخرين يكسبك جاذبية لأن الشخص الذي يتقن فن الإستماع لأحاديث الآخرين يكون محبوباً منهم كما يجب أن تترك للآخرين حرية الحديث ثم تشارك فيه بعد ذلك

عدم التعالي على الآخرين
ويعتقد الكثيرون في قرار أنفسهم أنهم لا يقلون عن الآخرين في أي شي لذ لك فالتعالى عليهم قد يؤثر على علاقتهم بك ويتمثل ذ لك في طريق الحديث والتصرف غير اللائق بينما التواضع يكسب صاحبة دائماً محبة الآخرين

إظهار الإعجاب في الوقت المناسب
إن كل إنسان يحب أن يتلقى المديح ولكن ليس إلى درجة النفاق فالإنسان يحتاج إلى المجاملة وإظهار الإعجاب الذي يجدد الثقة في النفس ولكن يفضل أن تظهر هذا الإعجاب في محلة بكلمة مخلصة في الوقت المناسب والطريقة المناسبة

التفاؤل المعقول
والمتفائل محبوب دائماً فهو يجعل الآخرين يرون العالم بمنظار الواقع ولكن هذا التفاؤل يجب أن يكون في حدود المعقول وأن لا يتطرق إلى الخيال والمتفائل لا يعترف باليأس ولكنه يجدد دائماً الأمل في حل مشاكله وفي حدود الإمكانيات الموجودة

تقبل ملاحظات غيرك
من الجيد إستقبال ملاحظات ونقد الآخرين برحابة صدر إذا صدرت عن أناس مخلصين لا يبغون سوى المساعدة ألحقه وقد تصدر هذا الملاحظات من أناس حاقدين ولكن في الحالتين من المستحسن أن تتقبل ما يوجه إليك من ملاحظة أو نقد بابتسامة ومهما كان الثمن مع ما يفرضه ذلك من التحكم بالعقل والسيطرة على المشاعر

التفكير بنفسية مرحة
وعند التفكير في موضوع ماء من الأفضل أن تكون نفسيتك مرحة وهادئة ليتسنى لك البت في الأمور بطريقة سلسة وغير معقدة أما عندما تكون نفسيتك كئيبة فلا تحاول أن تحسم في أمر ماحتى لا يشوب النتيجة الخوف والقلق


وأخيراً الصراحة
إن الصراحة صفة أساسية من صفات الجاذبية فهي واجبة التفكير مع النفس وفي التفاؤل مع الغير أما الشخص ذو الوجهين أو المحب لذاته والمشاكس لغيره 000فهل سيكون برأيك جذاب ؟



**************************

أعذروني إذا طولت عليكم وللأمانه منقول
 
 
 
 
   
  #2  
قديم 08-12-2007, 08:30 AM
طالب مميز
جيفارا غير متواجد حالياً

 

الملف الشخصي
رقــم العضويـة: 1187
تاريخ التسجيل: May 2007
العــــــمــــــــر:
المشاركـــــات: 420  [ للمزيد هنا ]
عــدد النـقــاط: 391
قوة التـرشيــح: جيفارا is just really niceجيفارا is just really niceجيفارا is just really niceجيفارا is just really nice
رد: طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

سلمت يمناك رفقي
اقتباس
عدم البوح بالمتاعب الخاصة

هاد يارفيقي دراسة قديمة و جدا اليوم تعتبر هاد النقطة من مقومات الشخصية الجذابة لكن ضمن حدود رفيق
مش تحكي على طول عن المواقف اللي بتمر بيها
موضوع مميز جدا رفيق
تحية
جيفارا
 
 
 
 
   
  #3  
قديم 08-12-2007, 08:52 AM
طالب مميز
محمد زياد غير متواجد حالياً

 

الملف الشخصي
رقــم العضويـة: 2504
تاريخ التسجيل: Jun 2007
العــــــمــــــــر: 28
المشاركـــــات: 421  [ للمزيد هنا ]
عــدد النـقــاط: 2049
قوة التـرشيــح: محمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond reputeمحمد زياد has a reputation beyond repute
رد: طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

مشكورين رفيق جيفارا - ومدام بينك على المرور الطيب

تحيتي لكم

 
 
 
 
   
  #4  
قديم 18-07-2008, 01:15 AM
طالب جديد
silent pain غير متواجد حالياً

 

الملف الشخصي
رقــم العضويـة: 18106
تاريخ التسجيل: Jul 2008
العــــــمــــــــر: 25
المشاركـــــات: 1  [ للمزيد هنا ]
عــدد النـقــاط: 10
قوة التـرشيــح: silent pain is on a distinguished road
رد: طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

بسم الله الرحمن الرحيم
اخي الكريم اشكرك على هذه المبادره الجميلة في الحقيقة موضوع شيق للغاية وان كان طويلا نوعا ما ....ونحن على انتظار عرض جديد لك ..........تحيااااتي
 
 
 
 
   
  #5  
قديم 11-08-2008, 06:54 PM
طالب جديد
يعشق ارضك يافلسطين غير متواجد حالياً

 

الملف الشخصي
رقــم العضويـة: 18957
تاريخ التسجيل: Aug 2008
العــــــمــــــــر: 27
المشاركـــــات: 1  [ للمزيد هنا ]
عــدد النـقــاط: 10
قوة التـرشيــح: يعشق ارضك يافلسطين is on a distinguished road
رد: طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

الموضوع رائع جدا مشكور ويارب نقدر نمشي على ها النصائح الحلوه
 
 
 
 
   
 


طور شخصيتك طور ذاتك كن جذابا- قل ( انا هنا)

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طور ذاتك .. بالعلم تطور طموحاتك!! angel face ارشيف المنتدى 2 02-02-2011 01:59 PM
كيف تثبت ذاتك وتنجح في حياتك لمسة وفى ارشيف المنتدى 2 02-07-2010 04:16 PM
قيم ذاتك زهرة الكاميليا ارشيف المنتدى 16 15-03-2009 08:42 AM
كيف تطور ذاتك بذاتك ؟؟؟ جيفارا ارشيف المنتدى 8 20-10-2007 10:49 PM

CopyRight © 2014 STqou.com - Powered by vBulletin® Version 3.8.7, All rights reserved 2006 - 2014 - Privacy Policy - Developed by: WaleeD kmail

المواضيع والتعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وادارته ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر وتعكس مستواه) للإطلاع على القوانين